Navigation

الصادرات السويسرية تعود إلى مستويات ما قبل الجائحة

كانت أرقام الصادرات السويسرية القياسية في الربع الثالث من هذا العام مدفوعة بعائدات المواد الكيميائية والأدوية، بما في ذلك المُنتجات المرتبطة بالمناعة. © Keystone / Christian Beutler

وصلت الصادرات السويسرية، مدفوعة بقطاع المواد الكيميائية والأدوية، إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق عند 63.11 مليار فرنك (69 مليار دولار) في الربع الثالث من هذا العام، وفقًا للإدارة الفدرلية للجمارك.

هذا المحتوى تم نشره يوم 21 أكتوبر 2021 - 11:41 يوليو,
Keystone-SDA/ث.س

هذا الرقم يُمثل زيادة بنسبة 3.7% عن الربع السابق، أو بنسبة 2.5% بعد تعديله لمراعاة مستوى التضخم. وقالت الإدارة الفدرالية للجمارك يوم 19 أكتوبر الجاري، إن الصادرات عادت منذ الربع الأول من عام 2021 إلى مستوياتها التي كانت عليها قبل اندلاع جائحة كوفيد – 19.

كما ارتفعت الواردات أيضًا، متجاوزة حاجز الـخمسين مليار فرنك مرة أخرى، لكنها لا تزال أقل بـ 2.5 مليار فرنك من مستواها القياسي الذي بلغته في الربع الثالث من عام 2019. وبذلك وصل الميزان التجاري للكنفدرالية إلى مستوى تاريخي بفائض ربع سنوي قدره 12.56 مليار فرنك.

وفي حين كانت المنتجات الكيماوية والصيدلانية المساهم الرئيسي في ارتفاع الصادرات، وصلت منتجات الأدوات الدقيقة والساعات (بنسبة زيادة بلغت 4% و3.6% على التوالي)، إلى مستويات قياسية، وفقًا للتقرير الصادر عن الإدارة الفدرالية للجمارك.

للتذكير، عكست الإحصاءات السنوية للعام الماضي انخفاضًا حادًا في حجم التجارة الخارجية نتيجة لوباء كوفيد – 19، حيث انخفضت الصادرات والواردات بمقدار 40 مليار فرنك في عام 2020، مما أدى إلى تراجع مستويات التجارة الخارجية إلى ما كانت عليه قبل ثلاث سنوات.

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.