Navigation

نساء سويسرا نزلن مجددا إلى الشوارع للمُطالبة بحقوق متساوية

شهد يوم الاثنين 14 يونيو 2021 تنظيم أكثر من أربعين احتجاجًا مختلفًا في العديد من البلدات والمدن السويسرية، بما في ذلك جنيف وبازل وزيورخ ولوتسيرن ولوزان وفريبورغ ونوشاتيل. Keystone / Laurent Gillieron
هذا المحتوى تم نشره يوم 15 يونيو 2021 - 10:23 يوليو,
Keystone-SDA/RTS/ك.ض

شاركت آلاف النساء في احتجاجات نظمت في جميع أنحاء سويسرا يوم الإثنين 14 يونيو الجاري للمطالبة بمزيد من المساواة بين الجنسين.

على مدى اليوم، نُظم أكثر من أربعين احتجاجًا مختلفًا في البلدات والمدن السويسرية، بما في ذلك جنيف وبازل وزيورخ ولوتسيرن ولوزان وفريبورغ ونوشاتيل. ومرة أخرى، كان اللون الأرجواني اللون الرسمي لهذه الاحتجاجات التي قادتها مجموعات نسوية ورفعت فيها مُطالبات تدعو لضمان أجور عادلة للنساء، والحماية من التحرش والعنف، والتصدي للترفيع في سن تقاعد النساء إلى خمسة وستين عاما.

بعد مرور خمسين عامًا على إقرار حق التصويت للمرأة السويسرية على المستوى الفدرالي، وبعد انقضاء أربعين عامًا على تكريس مبدأ المساواة في الدستور، وبعد ثلاثين عامًا من الإضراب النسائي الأول وسنتيْن بعد الإضراب النسائي الضخم لعام 2019، فإن "المطالب لا تزال قائمة"، كما قالت المشاركات والمشاركون في الاحتجاجات في بيان نُشر يوم الاثنينرابط خارجي.

وأضافوا أن جائحة كوفيد – 19 أظهرت في الآونة الأخيرة مرة أخرى أن عمل المرأة لا يتم الاعتراف به أو مكافأته بشكل صحيح.

الفجوة بين الجنسين

في الأسبوع الماضي، انتقد اتحاد النقابات العمالية النقص الملحوظ في التقدم في المساواة في الأجور والمعاشات التقاعدية وظروف العمل بين الرجال والنساء في سويسرا.

وبالفعل، لا تزال هناك فجوة كبيرة في الأجور بين الجنسين حيث تشير الإحصاءات الرسمية إلى أنه في عام 2016 (أحدث البيانات المتاحة)، بلغ متوسط ​​الأجر الشهري الإجمالي القياسي في سويسرا 6011 فرنكًا للنساء و6830 فرنكًا للرجال، أي بفارق 12٪. أما في القطاع الخاص، فقد كان الفارق أكبر حيث حصلت النساء هناك على دخل أقل بنسبة 14.6٪ من زملائهن الرجال.

في المقابل، يؤكد المنتدى الاقتصادي العالمي أن المساواة بين الجنسين بصدد التحسّن في سويسرا. ففي شهر مارس 2021، قفزت سويسرا ثمانية مراكز لتحتل المرتبة العاشرة في الإصدار الأخير من تقريره السنوي المتعلق بـ "الفجوة بين الجنسين على المستوى العالمي"رابط خارجي، الذي يقوم بإجراء قياس الفرص المقارنة المتاحة للرجال والنساء في المجتمع.

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.