Navigation

"ليس هناك أعدل من مبدأ الاقتراع العشوائي!"

نسمع عن عملية تعيين أعضاء البرلمان، فنفكر تلقائيًا بالانتخابات، لكن ما مدى ديمقراطية الانتخابات حقًا؟ في بداية الديمقراطية، في أثينا، كانت الانتخابات بالقرعة. واليوم تريد عدة مجموعات في سويسرا إحياء هذه الفكرة القديمة. يتناول باحثان شابان من لوزان موضوع المسار التاريخي لمبدأ الاقتراع العشوائي.

هذا المحتوى تم نشره يوم 26 يونيو 2019 - 11:00 يوليو,
ميكيلي أندينا ميكالي أندينا

تتحكم النخب السياسية وكذلك المال بالانتخابات، كما نسمع الكثير من الأصوات المنتقدة مراراً وتكراراً للديمقراطية السويسرية. ولكن ما هو البديل؟ البعض يقول: مبدأ الاقتراع العشوائي، فهو يحدد ممثلي الشعب بغض النظر عن أصلهم ونفوذهم وعلاقاتهم.

في سويسرا، يوجد حاليًا العديد من الحركات التي تروج لمبدإ الاقتراع العشوائي: تدعو مجموعة ترشيح الأجيال ( Generation Nominationرابط خارجي) إلى اختيار أعضاء البرلمان بالقرعة. وفي مدينة بيل، تريد حركة "جسر" (Passerelleرابط خارجي) أن يتم تحديد نصف برلمان المدينة بالقرعة. وعلى المستوى الوطني، تريد مبادرة السلطة القانونية (Justiz-Initiativeرابط خارجي) انتخاب القضاة الفدراليين في المستقبل عن طريق القرعة.

الاقتراع العشوائي ليست بالظاهرة الجديدة، بل تعود إلى بدايات الممارسات الديمقراطية في اليونان القديمة. في جامعة لوزان، تناول الباحثان في السياسة الشابان ماكسيم ميلينا وأوريل دوبوس موضوع هذا الصنف  من الاقتراع في السياسة وتاريخه.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.