Navigation

صحف سويسرية تحذّر: آلاف الأطفال عرضة لمشاهد العنف المنزلي

في مارس 2021، نظمت مُؤيدات لمبادرة تدعو لحماية المرأة بشكل أفضل من العنف الأسري ينتمين إلى أحزاب سويسرية مختلفة وقفة خارج البرلمان الفدرالي للفت الأنظار إلى هذه الظاهرة الاجتماعية الخطيرة. © Keystone / Alessandro Della Valle

عاين واحد من كل خمسة أطفال في سويسرا (21%) مشاهد للعنف المنزلي، ويترك البعض منها في بعض الأحيان آثارا دائمة، بحسب أسبوعيتين سويسريتيْن صدرتا يوم الأحد.

هذا المحتوى تم نشره يوم 21 يونيو 2021 - 12:08 يوليو,
swissinfo/ع.ع

الخبر يفيد أن 300 ألف طفل ربما كانوا عُرضة لمثل هذه المشاهد، من بينهم أكثر من 90 ألف طفل يحدث هذا معهم في أحيان كثيرة، وفق ما نقلته يوم 20 يونيو الجاري صحيفتا "سونتاغس تسايتونغ"، الناطقة بالالمانية و"لوماتان ديمانش"، الناطقة بالفرنسية، استنادا إلى أرقام صادرة عن المكتب الفدرالي للمساواة بين الجنسين. وتؤكّد "لوماتان ديمانش" أن "هذا العنف غالبا ما يترك آثارا عميقة على الأطفال الصغار"، وتذهب إلى اعتبار هؤلاء الأطفال ضحايا في حد ذاتهم.

الصحيفتان تستشهدان أيضًا بدراسة أجراها المركز الاستشفائي الجامعي بمدينة لوزان، عاصمة كانتون فو، في عام 2020، كشفت أن ممارسة العنف هذه قد تستمر لعدة ساعات، مع مشاركة الأطفال في بعض الأحيان. ويقوم بعض المتدخلين بالاتصال بالشرطة أو بالجيران، ويحاولون حماية الاشقاء والشقيقات. ويُمكن للضحايا أيضًا الإمساك بالأطفال، أو دفعهم، أو استخدامهم كدروع بشرية.

في السياق، صادقت الحكومة السويسرية يوم 18 يونيو الجاري على تقريررابط خارجي جديد بشأن العنف الموجّه ضد المرأة والعنف المنزلي، وهو يجعل "دعم الأطفال المتضررين من العنف" من أولويات خططها في مجال مكافحة العنف المنزلي.

ووفقًا للتقديرات الأخيرة الصادرة عن منظمة الصحة العالميةرابط خارجي، تعرضت واحدة من كل ثلاث نساء في جميع أنحاء العالم للعنف الجسدي أو الجنسي في حياتها، وتأتي معظم هذه الاعتداءات من الشريك الحميم. وتشير المنظمة التي تتخذ من جنيف مقرا لها إلى أن الأطفال الذين ينشأون ضمن أسر يُمارَس فيها العنف ربما يُعانون لاحقا من مجموعة من الاضطرابات السلوكية والعاطفية و "يُمكن أن تتسبب في المستقبل في ممارسة العنف على الآخرين أو أن يكونوا ضحية له".

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.