Navigation

تبرئة نشطاء المناخ في لوزان تواجه الطّعن من طرف الادعاء العام

من المنتظر الآن أن يتم تقييم الحكم بالبراءة الصادر لفائدة مجموعة من نشطاء المناخ في لوزان من قبل محكمة استئناف. Keystone/Valentin Flauraud

من المقرر إعادة النظر في قرار تاريخي صادر عن محكمة محلية سويسرية برّأت فيه مجموعة من النشطاء في مجال المناخ في أعقاب استئناف تم الإعلان عنه يوم الثلاثاء 14 يناير الجاري.

هذا المحتوى تم نشره يوم 15 يناير 2020 - 15:47 يوليو,
swissinfo.ch/ك.ض

وقال مكتب المدعي العام في كانتون فُـو إن الحكم الصادر عن محكمة لوزان في وقت سابق من هذا الأسبوع كان "ردّا مُثيرا للدهشة على مبدإ قانوني أساسي"، ويستحق – تبعا لذلك - رأي هيئة قضائية أعلى.

في السياق، جادل المدعي العام بأن قاضي المقاطعة ذهب إلى أبعد من الحدود القانونية الحالية بكثير لدى إصداره الحكم الابتدائي الذي برّأ النشطاء من ارتكاب أي مخالفة.

ويقول خبراء إنه من المرجح أن يستمر النظر في القضية المتعلقة بمجموعة من نشطاء المناخ وأنها ستُعرض على أنظار المحكمة الفدرالية، أعلى هيئة قضائية في سويسرا لإصدار حكم نهائي في مرحلة لاحقة.

من جهتها، أفادت وكالة الأنباء السويسرية Keystone-SDA أنه من المقرر تنظيم المزيد من المحاكمات للنشطاء في الأشهر القليلة المقبلة، لا سيما محاكمة تشمل مائة وعشرين عضوا ينتمون إلى Extinction Rebellion (وهي حركة اجتماعية دولية مُدافعة عن البيئة تستخدم العصيان المدني غير العنيف لحث الحكومات على التحرك قبل فوات الأوان)، الذين غرمتهم السلطات بسبب تنظيمهم احتجاجات مناخية.

في الوقت نفسه، قام عدد من النشطاء يوم الثلاثاء 14 يناير الجاري بنشر قطع من الفحم الحجري فوق أرضية فرع تابع لمصرف يو بي اس في مدينة لوزان للاحتجاج على تمويله لمشاريع الوقود الأحفوري.

وفيما صرح أحد الشهود أنه كان تحركا رمزيًا، لم يُعلّق مصرف يوبي اس على الخطوة الاحتجاجية. مع ذلك، يقول أكبر مصرف في سويسرا إنه لا يُموّل محطات توليد الطاقة الجديدة التي تعمل بالفحم وأنه وضع مزيدا من القيود على عمليات الإقراض لمشاريع استخراج الفحم.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.