Navigation

الآلة والأخلاق.. تحديات الذكاء الاصطناعي

طائرات بدون طيار تُحدث ثورة في عمليات البحث والإنقاذ

تستخدم الطائرات بدون طيار على نطاق واسع لالتقاط صور جوية دقيقة أو لتفقد البنية التحتية والمحاصيل. ولكن من المأمول أن يتم نشرها في المستقبل بشكل متزايد لمساعدة فرق الإطفاء أو عمليات البحث والإنقاذ في حالات الطوارئ.

هذا المحتوى تم نشره يوم 14 ديسمبر 2020 - 16:58 يوليو,

حاليا، يحتل خبراء سويسريون مواقع متقدمة في مجال الأبحاث المتعلقة بالطائرات بدون طيار. وفي هذا الصدد، قامت وكالة الإنقاذ السويسرية "ريغارابط خارجي" بتطوير طائرة بدون طيار للإنقاذ الذاتي للعثور على المفقودين أو التائهين الذين تقطعت بهم السبل في الجبال. ومن المقرر أن يبدأ استخدام هذا الصنف المبتكر من الطائرات في عام 2021.

يعمل العلماء أيضًا على تطوير طائرات صغيرة بدون طيار ذاتية التحكم يُمكن طيّها لكي يتسنى لها الدخول في المباني المنهارة والفضاءات الصغيرة جدا، كما يهتمون بتهيئة روبوتات فائقة السرعة تشبه الطيور يمكنها التحليق عبر الغابات أو المباني بشكل مستقل لاستخدامها في عمليات الإنقاذ أيضا.

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.